العربية  

books sports in algeria

If you do not find what you're looking for, you can use more accurate words.

View more

الرياضة في الجزائر (Info)


الرياضة في الجزائر ، بدأت فعليا أثناء الاستعمار الفرنسي، فمورست العديد من الرياضات وانطلقت مسابقات كثيرة عند الإستقلال، واصلت الجزائر مجهوداتها لتطوير العديد من الرياضات مثل كرة القدم، الكرة الطائرة، كرة اليد، بطولة الجزائر للتنس، الكرة الحديدية، الفنون القتالية (التايكواندو، الجودو، الكاراتيه، إلخ)، وأيضاً ألعاب القوى، ماراثون، سيف المبارزة، السباحة، التنس، سباق الدراجات، الملاكمة، الزوارق الشراعية، الفورسية، الرياضة الميكانيكية، رفع أثقال، دون أن ننسى منتخب الجزائر العسكري لكرة القدم بطل كأس العالم للعسكريين مرتين سنة 2011 و2015 وبطل العالم بوغالم إلياس في رفع أثقال أبن سوق أهراس...الخ، عرف تاريخ الرياضة الجزائرية أسماء بارزة توفيق مخلوفي، الذي أحرز ذهبية سباق 1500 متر ضمن مسابقة ألعاب القوى في أولمبياد لندن سنة 2012. ، وهو أيضا صاحب الميدالية الذهبية في سباق 800 متر في البطولة الإفريقية 2012 وذهبية أخرى في دورة ألعاب كل أفريقيا 2011، وقد مثل الجزائر مرتين في بطولة العالم لألعاب القوى.

مركز سيدي موسى

يعتبر المدرسة الوطنية بسيدي موسى الذي يتبع الاتحادية الجزائرية لكرة القدم الواقع بمنطقة سيدي موسى وسط طبيعة ساحرة، والذي دشّنه رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، تحفة معمارية كانت الكرة المستديرة الوطنية في حاجة ماسة إليها منذ مدة طويلة. وأنشئ هذا الصرح الرياضي، تبعا لقرار رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة شهر ديسمبر 2003 نظرا للحاجة الملحة التي تتطلبها المعايير الدولية لتكوين لاعبين شبان وبروز نخبة كروية قادرة على التمثيل المشرف للجزائر في المحافل الدولية. ويعود تاريخ مركز سيدي موسى إلى السنوات الأولى للإستقلال، حيث كان يقصده لاعبون مميزون، لما كانوا يلقبونه بـ“القصر” على غرار حسان لالماس، رشيد مخلوفي، مصطفى زيتوني، محمد معوش، سعيد عمارة والإخوة سوكان، وتم بعث المشروع سنة 2002 من قبل المدير الحالي لهذا المركز، حميد حداج، عندما وضعت “الفاف” مخططا لإعادة بناء كرة القدم الجزائرية التي أصبحت في حاجة إلى مرافق رياضية تتماشى والمقاييس الدولية، كي تمنح نفسا جديدا لهذه الرياضة في الجزائر التي كانت تعاني في ذلك الوقت. وأعيد ترميم “القصر“، المترامي الأطراف على أرضية تقدر بـ8ر5 هكتار، بعدما عانى الويلات خلال العشرية السوداء. وتتوسط هذا البناء المعماري الساحر مساحة أرضية تقدر بـ300 هكتار وتلتف حوله بساتين ومساحات خضراء تسرّ الناظرين.

Source: wikipedia.org