English  

كتب تاريخ التربية المهنية (46,465 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

# بحث عن التربية المهنية# أهداف التربية المهنية# خصائص التربية المهنية# التربية المهنية بين التوجهات النظرية والتطبيقية# التربية المهنية بين النظرية والتطبيق# التربية المهنية والحرفية في الإسلام# التربية المهنية الجزء الأول# استراتيجيات التقويم في التربية المهنية# الشامل في التربية المهنية ج6# الشامل في التربية المهنية ج5# الشامل في التربية المهنية ج7# الشامل في التربية المهنية ج8# الشامل في التربية المهنية ج2# مناهج التربية المهنية واستراتيجات تدريسه# الشامل في التربية المهنية ج10# التربية المهنية الفاعلة ومعلم الصف# أساسيات في التربية المهنية# التربية المهنية مناهج وطرائق تدريس# الشامل في التربية المهنية ج9# الشامل في التربية المهنية ج12# التربية المهنية مبادئها واستراتيجيات التدريس والتقويم# الشامل في التربية المهنية ج4# الشامل في التربية المهنية ج3# علم النفس المهني التربية النفسية المهنية# التربية المهنية نظريات وتطبيقات# التربية المهنية للمعلم# التربية المهنية وأساليب تدريسها# الشامل في التربية المهنية ج11# التربية المهنية الجزء الثاني
عرض المزيد

تاريخ التربية المهنية (معلومة)

عرفَ الإنسان التربية المهنية منذ العصور البشريّة القديمة، والتي تميّزت باعتماد الأفراد على أنفسهم، وتطبيق المهارات الذاتيّة التي اكتسبوها خلال تعلمهم لها سواءً عن طريق التدريب الذاتيّ، أو الاستعانة بخبرات أفرادٍ آخرين في مختلف المجالات المهنيّة، واعتمدَ الناس على فكرة توارث المهن، فالأب يعلّم ابنه المهنة التي تعلّمها من والدهِ، وهكذا يستمر العمل بهذه المهنة حتى تصبح جزءاً أساسياً من حياة أولئك الأفراد، وأحياناً قد تستخدم كلقبٍ عائليّ لهم.


في القرن الثامن عشر للميلاد، بدأت الدول التي تحتوي على مجتمعاتٍ صناعيّةٍ بالاهتمام بتطبيقِ التعليم، والتربية المهنيّة كنوعٍ مِن أنواعِ الدراسات المعرفيّة، لذلك تمّ الحرص على إنشاء مجموعةٍ من المدارس التي تهتمّ بتطبيق برامج تعليميّة مهنيّة، والهدف منها تطوير مهارات، وقدرات الطلاب على تعلّم العديد من أنواع المهن المختلفة.


وفي القرن العشرين شهدَ التعليم المهنيّ تطوراً ملحوظاً؛ إذ انتشرت المدارس، والمؤسّسات التي تهتمّ بالتّعليم، والتدريب المهنيّ في مختلف دول العالم، وحرصت على توفير فرص عملٍ عديدةٍ للكثير من الطلاب الذين يبحثون عن تَعلّمِ مهارات التعليم المهنيّ، واهتمت هذه المدارس أيضاً بالتعليم الفندقيّ، الذي أصبحَ قسماً مهمّاً من أقسام التربية المهنيّة.


قررت العديد من وزارات التربية والتعليم في مختلف دول العالم تدريسَ مادةِ التربية المهنيّة ضمن التعليم الأكاديميّ، في المراحل الدراسيّة من الصفوف الأولى، وحتّى فترة التعليم الإعداديّ، لتزوّد هذه المادّة الطلاب بالعديد من المعلومات حول مختلف أنواع المهن، وطبيعة عملها، ووسائل تطبيقها في المجتمع.


المصدر: mawdoo3.com
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان