English  

كتاب عكبرا مدينة العلماء والأدباء

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

حقوق النشر محفوظة
عكبرا ؛ مدينة العلماء والأدباء

عكبرا ؛ مدينة العلماء والأدباء

مؤلف:
قسم:أدباء وشعراء مترجم
اللغة:العربية
الناشر: مؤسسة العارف للمطبوعات
تاريخ الإصدار:
الصفحات:384
ترتيب الشهرة: 581,171 رقم 1 هو الأشهر !
رابط مختصر:نسخ
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
التحميل غير متوفر

وصف الكتاب

عكبرا مدينة قديمة معروفة مشهورة، أقدم من بغداد... وأخبارها ضافية في كتب البلدان والتواريخ والسير والأدب، خرجت عدداً كبيراً من رجال العلم والأدب، فيهم الفطاحل من الفقهاء والأدباء وأئمة المذاهب منهم: الشيخ المفيد وأبو البقاء العكبري وابن بطة وابن ماكولا وهارون التلعكبري وابن برهان وابن توبة وابن سطورا وابن كادش وابن نبال العكبري وغيرهم... الذين رفدوا الحركة الفكرية والثقافية في العصر العباسي سواء بتأليفهم الكتب في العلوم الإسلامية والأدبية او في التدريس في المدرسة المستنصرية والمدارس المذهبية أو خطاطين ووراقيين وكتبة.

كلما اجتذبت مباهجها الفاتنة وجمال بساتينها وهواؤها الخلاب الكثيرين، فشاع ذكرها، وذاع خبرها ووصفها شعراؤهم بما يحث إليها ركائبهم، ولا تزال أطلال عكبرا قائمة تعرف باسمها القديم ممتدة في جنوب (مدينة بلد) وشرقي بلدة (الدجيل) وسط العراق...

يدرس المؤلف مدينة عكبرا مدينة العلماء والأدباء حيث يركز على حركتها الفكرية والثقافية تاريخها، تراجم أعلامها.

تصفح بدون إعلانات
تصفح بدون إعلانات
حقوق النشر محفوظة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
  أبحث عن كتاب آخر
تصفح بدون إعلانات

مراجعة كتاب "عكبرا ؛ مدينة العلماء والأدباء"

اقتباسات كتاب "عكبرا ؛ مدينة العلماء والأدباء"

كتب أخرى مثل "عكبرا ؛ مدينة العلماء والأدباء"

إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال التواصل معنا

الكتب الإلكترونية هي مكملة وداعمة للكتب الورقية ولا تلغيه أبداً بضغطة زر يصل الكتاب الإلكتروني لأي شخص بأي مكان بالعالم.
قد يضعف نظرك بسبب توهج الشاشة، أدعم ناشر الكتاب بشراءك لكتابه الورقي الأصلي إذا تمكنت من الوصول له والحصول عليه فلا تتردد بشراءه.
أنشر كتابك الآن مجانا