شيخ الإسلام عبد الكريم الفكون داعية السلفية لـ الدكتور أبو القاسم سعد الله

شيخ الإسلام عبد الكريم الفكون داعية السلفية لـ الدكتور أبو القاسم سعد الله

شيخ الإسلام عبد الكريم الفكون داعية السلفية لـ الدكتور أبو القاسم سعد الله

مؤلف الكتاب: أبو القاسم سعد الله
قسم الكتاب: الفكر والفلسفة
ناشر الكتاب: دار الغرب الإسلامي
المراجعة التحميل غير متوفر
إخفاء

عن الكتاب

هذه دراسة لحياة آثار شخصية نابضة من شخصيات العالم الإسلامي في عصور الانحطاط، وهو عبد الكريم الفكون، الملقب بشيخ الإسلام. فقد عاش خلال القرن الحادي عشر (17م) في الوقت الذي اشتدت فيه القطيعة بين العالم الإسلامي الجامد والعالم الأوروبي المتحرك، وازدهر فيه التصوف المزعوم والدروشة والأمية والتخلف العقلي في المجتمعات الإسلامية، وكثر فيه أدعياء العلم من الفئة التي كانت تسمى نفسها حامية الشريعة، ومصابيح الظلام، وهي فئة الفقهاء أو المتفقهين، واستولى فيه على مقاليد السلطة حكام جهلة وغرباء عن حاجات واحاسيس المجتمعات الإسلامية التي يحكمونها، وعشش أثناءه الفكر الخرافي حتى كاد المجتمع كله يصبح زاوية صوفية تشيع فيها الحضرة والرقص العصبي والإيمان بالغيبيات والروحانيات.
 في هذا الجو ظهر شيخ الإسلام عبد الكريم الفكون، فحمل معول الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وجاهد في سبيل الرجوع إلى الدين الصحيح، ونادى بالعمل بالعلم والتعمق فيه وفهم الحياة فهما عقليا، وكشف أحوال المتاجرين باسم التصوف، الصائدين في الماء العكر، أولئك الذين لا هم لهم إلا ملء الجيوب والبطون، وتكثير الأتباع والخدم، عن طريق تضليل عقول العامة والتواطئ مع الخاصة ونصرة الظلمة والمستبدين، وكان الفكون يقوم بهذه الحملة بالدرس قس المسجد، والتأليف والمراسلة، والإفتاء.



حقوق النشر محفوظة ، التحميل غير متوفر

تقييم ومراجعة شيخ الإسلام عبد الكريم الفكون داعية السلفية لـ الدكتور أبو القاسم سعد الله


كتب أخرى للكاتب أبو القاسم سعد الله


كتب أخرى فى قسم الفكر والفلسفة