English  

تحميل كتاب المذكرات السياسية في اليمن قراءة نقدية pdf

المذكرات السياسية في اليمن قراءة نقدية pdf

المذكرات السياسية في اليمن قراءة نقدية

مؤلف:
قسم:علوم سياسية وإستراتيجية
اللغة:العربية
الصفحات:253
حجم الملف:1.43 ميجا بايت
نوع الملف:PDF
تاريخ الإنشاء:18 سبتمبر 2012
المزيد من المعلومات الوصفية عن ملف الكتاب
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
مرات تحميل ( )
محمد مغلس

صحفي

الناشر وليس المؤلف كتاب المذكرات السياسية في اليمن قراءة نقدية وناشر 13 كتب أخرى.
باحث في الشأن اليمني .. وناشر للكاتب محمد ناجي أحمد

وصف الكتاب

توطئـــــــــــة :
هذا الكتاب هو قراءة تحليلية لبعض المذكرات السياسية , التي صدرت منذ السبعينات وحتى الآن , أي أنني في هذا العمل لا أقوم بكتابة التاريخ ولا التأريخ , وإن كنت أوثِّق أحيانا بعض المرويات الشفهية , عند ما أقوم بمقارنة المرويات الواردة في هذه المذكرات...لقد مرّ اليمن الحديث والمعاصر بعدة مراحل مفصلية , تبدأ بصلح دعان 1911م , ثم حلول المملكة المتوكلية في الجغرافية التي كان العثمانيون يحكمونها , سواء في تعز والحديدة وإب وذمار ولحج , وصنعاء , وبعد صلح دعان , بدأ تكون اليمن الحديث عام 1918م , وتجاوز تحدي مؤتمر العماقي , الذي اجتمع فيه مشايخ (قائم مقامات ) لواء تعز , من ماوية « محمد ناصر ماوية , ومن مدينة تعز , أحمد المتوكل , ومن جبل حبشي الشيخ حسان , ومن صبر (علي عثمان ) , ومن التربة « الشيخ عبد الوهاب نعمان , ومشايخ من حبيش , والعدين ...الخ حين اجتمعوا عام 1918م ليقرروا حكما مستقلا لليمن الأسفل , ولم ينجح المؤتمر بسبب التنافس على الزعامة , وبسبب التواصل المنفرد بالإمام يحي , وتطمينهم بالإبقاء على سلطاتهم, وخاصة تطميناته لأحمد (الباشا) المتوكل , ومحمد ناصر ماوية ( العاقل ) ولعبد الوهاب نعمان , وفعلا استمروا سنوات قليلة حتى تم التخلص من نفوذهم ومد سلطة الدولة من خلال إرسال قاض , وحاكم وعامل , لكل ناحية , مما يعني تلاشي سلطة المشايخ ( القائم مقامات ) الذين كانت الدولة العثمانية قد صنعتهم وجهاء لهذه النواحي , ومنحتهم رتبا عسكرية ( قائم مقام ) ومدفع أو أكثر بحسب مكانة ونفوذ كل شيخ , وسطوته , وقدرته على جلب الواجبات والضرائب , الغير محددة !بعد ذلك كانت الحرب مع السعودية , ومع الانجليز عام 1934م , والتي انتهت بهزيمة اليمن , وتوقيعها على اتفاقية الطائف مع السعودية , وضرورة تجديدها كل عشرين سنة , واتفاقية مع الانجليز بعد أن قامت بريطانيا بضرب المدن اليمنية , في تعز وزبيد , والضالع , والمخاء , والحديدة , حتى اضطر الامام يحي لتوقيع اتفاقية حدود بينه وبين الاحتلال البريطاني في عدن , وتأتي حركة 1948م لتشكل تحولا مهما في التاريخ اليمني , وبعدها انقلاب المقدم أحمد الثلايا عام 1955م , وصولا إلى ثورة 26 سبتمبر , والتنازع السعودي المصري الذي استمر لأكثر من خمس سنوات , وكانت من نتائجه , هزيمة مصر في حرب 1967م , وخروجها من اليمن , بالمقابل استطاعت السعودية أن تتمدد لتملأ الفراغ الذي تركه الجيش المصري , ولكن هذه المرة بجيش من الوجهاء والمشايخ , والضباط , والسياسيين اليمنيين , وهو ما شكل إضعافا للسيادة اليمنية, ولإمكانية وجود تنمية مستقلة ...
لقد كانت أحداث أغسطس وقبلها مارس 1968م كاشفة لطبيعة الصراع بين القوى الوطنية الرافضة للوصاية السعودية , وبين القوى المرتبطة بالسعودية , وكانت النتيجة تصفية المقاومة الشعبية , والضباط الحركيين , بل والبعثيين الرافضين للوصاية باستثناء من قبل بتحويل حزب البعث إلى حزب مشايخي , على حساب تمدده الجماهيري , والذي كان من أسباب انتهاء حزب البعث كحزب إيديولوجي , وتحوله إلى أداة من أدوات القبيلة السياسية ...وتأتي حركة 13 يونيو 1974م لتشكل تحولا جديدا ولد وانبثق من رحم القيادات القبلية , والعسكرية , بتدبير ورعاية سعودية , لتنتهي هذه الحركة بقيادة الشهيد الرئيس إبراهيم الحمدي , إلى الافتراق مع القبيلة السياسية , والمملكة العربية السعودية , وضرورة التنمية , والتمسك بالسيادة اليمنية , مما أدى إلى تكالب كل القوى الإقليمية والمحلية , التي تتقاطع مصالحها مع توجه الحمدي - إلى تصفيته جسديا , وصولا إلى مرحلة تصفية الغشمي وسالمين ...
نحتاج إلى مواطنة تخرجنا من التبعية وغياب السيادة , وتلغي التمايزات بين الناس الممثلة بالأنصار والرعية , أو أي تمايزات عرقية نشأت بفعل الاقصاء , فالبنى المغلقة لا تبني وطنا , ولا سيادة , ولكنها تظل دوما تعتمد في سلطتها على الخارج , وليس على تعاقد بين مكونات المجتمع لبناء دولة ...لقد رأيت ان أضيف في نهاية هذا الكتاب « مقالات عن ثورة الشباب في اليمن » كنت قد كتبتها ونشرتها خلال الشهرين الأولين من الحراك الشبابي , وحرصت على اثبات تاريخ نشرها , وذلك لارتباطها باستمرار أزمة غياب الدولة اليمنية المعاصرة , ناهيك عن الدولة المدنية ...

إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان

اقتباسات كتاب "المذكرات السياسية في اليمن قراءة نقدية"

عرض كل اقتباسات الكتب بالمكتبة

مراجعة كتاب "المذكرات السياسية في اليمن قراءة نقدية"

عرض كل مراجعات الكتب بالمكتبة
إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال صفحة الفيس بوك
أتصل بنا

كتب أخرى لـ محمد ناجي أحمد

كتب أخرى في علوم سياسية وإستراتيجية