English  
إغلاق الإعلان

كتب مفسرو القرن الخامس الهجري (15,776 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

صور في القرن الخامس الهجري (معلومة)

برزت مدينة صور في القرن الخامس الهجري كمركز علمي وأدبي على الساحل الشامي.

فقد اهتم الأمير القاضي الناصح محمد (مؤسس إمارة بني أبي عُقيل) بالعلم والأدب والعلماء، فقد جاء الخطيب البغدادي إلى صور وأقام بها عدة سنوات حيث تقرّب من أميرها، كما مكث فيها الفقيه سُليم الرازي مدة من الزمن، ومثله فعل أحمد بن عطاءالروذباري شيخ الصوفية، وعالي بن عثمان بن جنّي النحوي ابن النحوي المشهور، وابن نصروية السمرقندي الإمام والفقيه الحنفي، وأبو عبد الله الطالقاني المحدّث الصوفي ونصر بن إبراهيم المقدسي شيخ الشافعية بالشام، وأبو منصور الطوسي المقرئ، وأبو الفتح الكراجكي الفيلسوف، والدارقطنيّ وابن عديّ والأمير ابن ماكولا، وعبد الغني بن سعيد وابن حيّوس وأسامة بن منقذ وأبا الحسن التهامي، والحافظ السِّلَفي وابن السمعاني، وابن الخياط الدمشقي القُضاعي المؤرخ، وغيرهم.

بالإضافة إلى هجرة العلماء إليها فقد انجبت صور عشرات الأعلام وفي مقدمهم الحافظ أبو عبد الله الصُّوري شيخ المؤرخ الخطيب البغدادي، والشاعر المشهور عبد المحسن الصوري، وغيث بن علي الأرمنازي مؤرخ صور، وابن السرّاج الصوري الشاعر المصنّف، وغيرهم.

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان