English  

كتب لغة برمجة أتش تى أم أل HTML (18,994 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

تعريف لغة html (معلومة)

لغة ترميز النص الفائق (بالإنجليزية: HyperText Markup Language)‏ (إختصار إتش تي إم إل HTML)، هي لغة ترميز تستخدم في إنشاء وتصميم صفحات ومواقع الويب، وتعتبر هذه اللّغة من أقدم اللّغات وأوسعها استخداما في تصميم صفحات الويب. HTML هيكل صفحة الويب وتعطي متصفّح الإنترنت وصفا لكيفيّة عرضه لمحتوياتها، يمكن أن تساعده تقنيات مثل أوراق الأنماط المتتالية (CSS) ولغات البرمجة النصية مثل جافا سكريبت تستقبل متصفحات الويب مستندات HTML من خادم الويب أو من نظام الملفات وتعرضها، ووظيفة لغة HTML هي وصف بنية صفحات الويب هيكليًا.

العناصر في HTML هي اللبنة الأساسية لبناء مستندات HTML، إذ نستطيع عبرها إضافة الصور والكائنات التفاعلية مثل النماذج أو ملفات الفيديو والصوت؛ وتستطيع أيضًا إنشاء مستندات منظمة عبر استخدام وسوم للتصريح عن الفقرات والعناوين والروابط والاقتباسات والجداول وغيرها.

يمكن للغة HTML أن تُضمِّن برامجَ مكتوبةٍ بلغات مثل جافا سكريبت لتعديل سلوك ومحتوى صفحات الويب؛ وإضافة شيفرات أوراق الأنماط المتتالية CSS تؤدي إلى تعريف شكل وتخطيط المحتوى.

تاريخها
الأصول
في عام 1980، قام الفيزيائي تيم بيرنرز لي والذي كان عاملا في المؤسسة الأوروبية للأبحاث النويية سيرن باقتراح واعداد نموذج بدئي لنظام يمكن باحثي سيرن من استخدام ومشاركة المستندات. وفي عام 1989 قام بكتابة مذكرة يقترح فيها نظام نص فائق hypertext مبني على الإنترنت، وقام بوصف لغة HTML وبكتابة برامج المزود والمتصفح في أواخر عام 1990.

كان أول وصف للجمهور من الاتش تي ام ال وثيقة تسمى علامات الاتش تي ام ال ذكر لأول مرة على شبكة الانترنيت عن طريق بيرنرز لي في أواخر عام 1991. فهو يصف 18 من العناصر الأولى التي تتألف منها , نسبيا التصميم بسيط في الاتش تي ام ال بأستثناء علامة الارتباط التشعبي ,هذه تأثرت بقوة في (الاس جي ام ال كويد) ,اسست ال (الاس جي ام ال ) على شكل وثائق في منزل سيرن . أحد عشر من هذه العناصر لا تزال موجودة في الاتش تي ام ال .

لغة ترميز النص التشعبي هي لغة العلامات التي تستخدم متصفحات الويب لتفسير وتأليف النص والصور وغيرها من المواد في صفحات الويب المرئية أو المسموعة. يتم تعريف وترميز الخصائص الافتراضية لكل بند من الاتش تي ام ال في المتصفح ,وهذه الخصائص يمكن تغيرها او تحسينها بواسطة استخدام مصمم صفحة ويب اضافية من الاسي اس اس . تم العثور على العديد من عناصر النص في عام 1988 (اي اس او ) تقرير التقنية (تي ار 9537) تقنيات لاستخدام (الاس جي ام ال ) الذي يغطي بدوره ملامح اللغات تنسيق النص في وقت مبكر مثل تلك المستخدمة من قبل الأمر الجريان السطحي وضعت في 1960s في وقت مبكر ل CTSS (التوقيت متوافق نظام تقاسم ) نظام التشغيل : وقد استمدت هذه الأوامر التنسيق من الأوامر المستخدمة من قبل عمال التجميع على تنسيق المستندات يدويا . ومع ذلك، يستند مفهوم SGML من معمم العلامات على عناصر ( نطاقات متداخلة مع سمات المشروح ) بدلا من مجرد آثار الطباعة ، مع أيضا الفصل بين هيكل و العلامات ، وقد تم HTML انتقلت تدريجيا في هذا الاتجاه مع CSS . بيرنرز لي يعتبر تطبيق HTML من SGML تم تعريفه رسميا على هذا النحو من قبل فريق عمل هندسة الإنترنت (IETF ) مع منتصف عام 1993 نشر أول اقتراح ل مواصفات HTML : " لغة توصيف النص التشعبي (HTML ) " إنترنت مشروع من قبل بيرنرز لي و دان كونولي ، الذي تضمنت نوع الوثيقة SGML تعريف لتعريف النحوي.

الوسوم لا بدّ من الإشارة إلى أنّ الوسوم هي الجزء الرئيسي في بناء صفحة الويب، إذ إنّه باستخدامها تتخذ الصفحة أوامر خاصة وتنفذها ليتم استخدامها في تشكيل صفحة الويب، وتكون عادة كافة الوسوم محصورة بين إشارتي <،>، وتنشطر إلى نوعين رئيسيين هما: وسم البداية: يتطلب ذلك من المصمم أن يضع لكل وسم أو أمر بداية ونهاية، ليتم تنفيذه بشكل صحيح، ويُوضع وسم البداية عادة على النحو التالي: . وسم النهاية: يُرافق وسم النهاية عادة الإشارة /، وذلك لغايات إغلاق الأمر المعطى، ويتم على النحو التالي . عمل HTML يُستهل العمل باستخدام لغة HTML بالوسم الاستفتاحي واختتامه ب، إذ يعتبر ذلك شرطاً رئيسياً للشروع ببناء صفحة ويب أن تُحصر كافة الوسوم بين هذين الوسمين، كما يشترط العمل بهما على Ms-front page أو notepad، ويشار إلى أنّ السبب الرئيسي في بدء العمل وإنهائه بالوسمين الآنفين الذكر هو إعطاء متصفح الويب أمراً في ترجمة الأوامر إلى محتوى مفهوم للمستخدم النهائي لصفحة الويب وزوارها، ومن الوسوم التي تحتوي عليها أي صفحة ويب مُنشأة بواسطة HTML هي: حيث تُوضع كافة الوسوم التي تحمل أوامر وتنسيقات يراد بها التطبيق على محتويات الصفحة من نصوص، وجداول، ووصلات تشعبيّة، ورسومات، وتنسيقات ضمن هذه الخانة، قبل الوصول إلى إغلاق هذا الوسم، ومثال ذلك: . لا بدّ لنا من التنويه، إلى أنّه يتطلب من مصمم صفحة الويب باستخدام هذه اللغة أن يحفظ عمله بامتداد html حتى يتسنى له تطبيق كافة محتويات الملف بناءً على هذه اللغة، كما نذكر بأنّه يمكننا التحكم بحجم، ولون، ونوع الخط، واتجاهه باستخدام وسوم خاصة بذلك.
المصدر: mawdoo3.com
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات