English  

كتب في الفلسفة الحديثة والمعاصرة (62,253 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

# دراسات في الفلسفة الحديثة والمعاصرة# حكمة الغرب الفلسفة الحديثة والمعاصرة الجزء الثاني# حكمة الغرب الجزء الثاني الفلسفة الحديثة والمعاصرة# أساطين الفلسفة الحديثة والمعاصرة# المسألة الدينية في الفلسفة الحديثة والمعاصرة# الفترة الحديثة المتأخرة والمعاصرة# الفترة الحديثة والمعاصرة# التيارات السياسية الحديثة والمعاصرة 1851 1970# الجيوبوليتيكا الروسية الحديثة والمعاصرة بين النظرية والتطبيق# أزمة المنهج في الدراسات النقدية الحديثة والمعاصرة# معالم مصر الحديثة والمعاصرة تاريخ وحضارة# المهرجانات الرياضية الحديثة والمعاصرة نظريات تطبيقات ثقافية# تاريخ الحضارة الأوربية الحديثة والمعاصرة# التجربة الديموقراطية في تركيا الحديثة والمعاصرة# وقفات مع الرواية الاجنبية الحديثة والمعاصرة# المجمعات السكنية الحديثة والمعاصرة# موسوعة العمارة الحديثة والمعاصرة# حركة التأليف التاريخي في مصر الحديثة والمعاصرة# في تاريخ العلاقات الدولية الحديثة والمعاصرة# موسوعة الفلسفة الإسلامية جدل الأصالة والمعاصرة# تأملات في الفلسفة الحديثة المعاصرة# فلسفات التربية التقليدية والحديثة والمعاصرة# نظرية المعرفة القديمة والحديثة والمعاصرة# قضايا الفكر الإسلامى الحديث بين الأصالة والمعاصرة# تدريس الحديث النبوي وعلومه الأصالة والمعاصرة# التقاليد الفلسفية والمعاصرة
عرض المزيد

في الفلسفة الحديثة والمعاصرة (معلومة)

ما كتبه وهبة في الفكر الفلسفي الحديث والمعاصر، أو فكّر فيه [يقول: فكّره]  كان قراءة "من هنا"، من موقعه كناطق بالعربية ومفكّر بها، في خدمة الهدف الرئيس: كيف يمكن قول الفلسفة بالعربيّة اليوم؟ والسؤال يضمر موقفا نقديا  مما يُكتب ويُنشر بالعربية تحت اسم الفلسفة تلبية للمعلن: "الحاجة العربية إلى الفلسفة".

  • فهو ترجم نقد العقل المحض لكنط وكتب عنه معارضا قراءات شهيرة مثل قراءة هيدغر الذي أعلى من شأن الطبعة الأولى، في حين انحاز وهبه إلى الطبعة الثانية، وأسهم في تخصيص عدد بكامله من مجلة فكرية عربية احتفاء بالذكرى المئوية الثانية لطبعته الثانية. وذلك اعتقادا منه أن تلك الطبعة تشكل مرحلة أخيرة في تفكير كنط، وتؤكد على أمرين عزيزين على تفكير صاحبنا، وهما: نشاطيّة الذهن البشري في تكوين مواضيع المعرفة والإصرار بلا مردّ على مطلب "اليونيفرسال" (بحسب تعريبه)؛ هذا بصرف النظر عن كون الطبعة الثانية  تطرح، بوضوح وحسم أجلى مما سبق،  فلسفة الحداثة وأسس إعلان حقوق الإنسان.
  • وكتب مستعينا  بكنط   في معارضة هيغل وجيل دولوز في رفضهما للثنائية في التفكير، معتبرا أن المثنى بنية للكائن بعامة. فالحداثة والإعلان يقومان، بنظره، على اعتماد الثنائية  [يقول: المثنّى] والذات الإنساني (le Sujet)، أي على ما سيرذله محبّذو الطبعة الأولى وناقدو الشيء في ذاته [يقول: الشيء فيّاه]
  • ودرّس هيغل ونتشه وهيدغر وكتب فيهم معارضا إياهم بفلسفة الأنوار وبالأنسية (Humanisme) . وبخاصة في نقدهم للذات الإنساني والمفرد، حيث نبّه إلى أن القياس الهيغلي  يختتم  بإحالة وضع المفرد إلى مجرّد خبر، وإلى أن هيغل يؤسس، منذ فيمياء (فينومينولجيا) الروح  لكل بنيوية لاحقة حين يقرر أن العلاقة قوّامة على طرفيها.

وكتب موضحا أن "جدل السيد والعبد" الهيغلي، كمحرّك للتاريخ البشري، صدّقه أثنان: ماركس منحازا إلى العبد الذي سينتصر في النهاية، ونتشه منحازا إلى السيّد في عصر سيادة العبد والعدميّة ومبشرا بالعود الأبدي وبفلسفة من منظور النسر لا الضفدعة.  وإذا كان الاثنان يتابعان القياس الهيغلي فإن نقد الذات يبدأ صراحة مع نتشه حين يحسبه مجرّد وهم لغوي، مردفا ذلك  بالموقف من اليونيفرسال الأخلاقي (أخلاق السادة وأخلاق العبيد)؛

ونبّه إلى الفرق بين هيدغر الأول وهيدغر الثاني الذي منه تنطلق موجة العداء للأنسية، وأنشودة نهاية  الفلسفة وموت الذات والإنسان، وبخاصة في الفكر الفلسفي الفرنسي في النصف الثاني من القرن المنصرم : فوكو وألتوسير ودريدا...  

  • واستخدم هوسٰرل في تعيين حدود الشرق من الهند وشرقا، وفي معارضة قوميّة الفلسفة: فهو يحسب أن الكلام على فلسفة غربية وأخرى شرقية وثالثة إسلامية ...الخ كلاما غير فلسفي، لأنّ الفلسفة واحدة والتمييز السائغ هو التمييز وفقا للغتها أو على الأكثر وفقا لعصرها لا لمضمونها.  

وإذا كان أسهم في ترجمة نصوص لهؤلاء إلى العربية فلسببين: 1- لكي يبيّن خطأ القراءة العربية القائمة على ترجمات سريعة بهدف الاستعمال الثقافي (الإيديولوجي) كما حصل مثالا مع ترجمات سارتر وهيدغر بخاصة‘ 2- ولكي، وهذا هو الأهم،  لا تكون المعارضة غيابيّة، فلا تظلّ  جلّ "إبداعات" المتفلسفين بالعربية  مجرّد "هوامش على متون غائبة" على حدّ تعبيره.

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان