English  

كتب عن الجيل الرابع للحروب (20,560 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

# الأبعاد الحقيقية لحروب الجيل الرابع# حروب الجيل الرابع وتوظيف الميليشيات والمرتزقة# حروب الجيل الرابع ونظرية تدمير النسق الاجتماعي# حروب الجيل الرابع وعلاقتها بحرب اللاعنف# كيف ظهرت حروب الجيل الرابع# جواسيس الجيل الرابع من الحروب# الجيل الرابع والخامس من الحروب أليات المواجهة# حروب الجيل الرابع هدم الدول وإبادة الشعوب# حروب الجيل الرابع مكر ودهاء التناقضات الحيوية# خديعة القرن الجيل الرابع من الحروب# أنت جيش عدوك حروب الجيل الرابع# حروب الجيل الرابع وحسابات التضليل# حروب الجيل الرابع الإعلام وتفتيت المجتمعات# حروب الجيل الرابع وجدل الأنا والآخر# حرب الجيل الرابع# الاسلحة الصامتة للحروب الهادئة# الجذور التاريخية للحروب الصليبية# الآثار النفسية للحروب على الإنسان# التسلسل الزمني للحروب# الآثار الإيجابية للحروب الصليبية# الأسباب الاقتصادية للحروب الصليبية# الأسباب الدينية للحروب الصليبية# المؤرخون العرب للحروب الصليبية# الأسباب السياسية للحروب الصليبية# الآثار الاقتصادية للحروب على الإنسان# الجدول الزمني للحروب المصرية# مقالات وبحوث في التاريخ الاجتماعي للحروب الصليبية# الخلفية الايديولوجية للحروب الصليبية
عرض المزيد

الآثار الإيجابية للحروب الصليبية (معلومة)

على الرغم من الآثار الكارثية التي خلّفتها الحروب الصليبية على العالم الإسلامي من حيث العلم، والحضارة، واللغة، والشعب، إلّا أنّ الأمة الإسلامة استطاعت احتواء أعدائها، وترويضهم من خلال مقومات البقاء والصمود التي تملكها، وقد بيّن ذلك ابن جبير في حاضرة صقلية، حيث قال: (وزي النصرانيات في هذه المدينة زي نساء المسلمين؛ فصيحات الألسن، ملتحفات، منتقبات)، كما أنّ عدداً من القادة الأوروبيين أُعجبوا بالحضارة الإسلامية، كروجر الثاني ملك صيقليه الذي أمر بجلب الكثير من الكتب العربية وترجمتها، والذي كان يحترم العلماء المسلمين ويُجلّهم، والإمبراطور فريدريك الثاني، الذي كان يجيد اللغة العربية كأنّها لغته الأصلية، حيث تأثر في طفولته باللغة العربية بعد أن أهداه قاضي مدينة بالرمو عدداً من الكتب العربية في مختلف مجالات العلوم، وقد قال عنه ابن جبير: (ومن عجيب شأنه المتحدَّث به أنّه يقرأ ويكتب بالعربية)، وقد أدّى اهتمام العلماء الأوروبيين بترجمة العلوم الإسلامية إلى ثورةٍ علميةٍ عظيمةٍ في أوروبا، حيث دفعت تلك النصوص العلمية العلماء إلى الاستيقاظ من سباتهم، وشجّعتهم على البحث والتفكير، ومن الآثار الناتجة عن الحروب الصليبية ترجمة القرآن الكريم إلى اللغات الأوروبية، وترجمة الإنجيل إلى اللغة العربية ليتستعين به المبشّرون في دعوتهم إلى النصرانيّة، وليتمكّن المسلمين من قراءته والاطلاع عليه، وظهر الاستشراق الذي يقوم على دراسة تراث الشرق، وعاداته وتقاليده، وبدأت حركة الاستشراق منذ القرن العاشر الميلادي، واستمرت إلى الوقت الحاضر.


المصدر: mawdoo3.com
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات