English  
إغلاق الإعلان

كتب صناعة التاريخ المستقبلي (21,189 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

الاستثمار المستقبلي في صناعة السيارات (معلومة)

وبالنظر إلى نجاح هذا الاستثمار، يميل المغرب إلى توسيع صناعة السيارات حتى يتمكن من الحفاظ على صادراته، وقد تم التوصل مؤخرا إلى اتفاق نهائي بين الحكومة المغربية ومجموعة "بيجو-سيتروين" يروم إلى إنشاء مصنع جديد بالقرب من القنيطرة مع ٱستثمار قدره 6 ملايير درهم (557 مليون يورو). ويهدف المغرب حاليا إلى تصدير 10 مليارات دولار سنويا بحلول عام 2020 من صناعة السيارات وحدها. وسيؤثر هذا إيجابا على الإقتصاد المغربي بشكل كبير، حيث أنه سيؤدي أولا إلى الرفع من مساهمة القطاع الصناعي في الناتج المحلي الإجمالي إلى %20. هذه الإستثمارات من طرف كل من رونو وبيجو سيتروين سوف تجذب المزيد من الشركات للقدوم والإستثمار في البلاد خصوصا بعد النجاح الذي حققته رونو والنجاح المستقبلي الذي ستشهده بيجو ستروين. وسيكون مصنع بيجو-سيتروين الجديد هو أكبر استثمار قادم، وتهدف الشركة إلى إنتاج 000 200 مركبة خلال السنوات الأولى من وجودها في المملكة مع إمكانية التوسع في الإنتاج، وسيبدأ مصنع بيجو-سيتروين الجديد في صنع سيارات قليلة التكلفة وستبيعها بسعر معقول مستهدفة الاقتصادات الناشئة، وتستهدف بيجو أساسا مناطق إفريقيا والشرق الأوسط. كما سيعمل المصنع الجديد على توظيف 4500 عامل. ومن أهم النقط الجديدة في المصنع هو أنه سيعمل على صنع المحركات محليا في المغرب كما ستعمل الشركة أيضا على ٱستثمار 13 مليار درهم (حوالي 1 مليار يورو) لصنع قطع غيار السيارات في المغرب بدلا من استيراد الأجزاء وتجميعها، وهذا من شأنه أن يساعد الاقتصاد المغربي على المضي قدما لأن العديد من الشركات المغربية سيكون لها زبناء ومشترون جدد لمنتجاتها.

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان