English  

كتب سلوك وحياة ببغاء الدرة (35,212 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

سلوك وحياة ببغاء الدرة (معلومة)

ببغاء الدرة أكثر أنواع الببغاوات انتشاراً بصفته حيواناً أليفاً، وهو ما يُسمّى أيضاً بطائر الحب (بالإنجليزيّة: Lovebird). له ألوان كثيرة مُتنوّعة جدّاً، حيث في الغالب يكون لون ريشه أخضر أو أصفر، ولكن أحياناً تكون لديه بقع مُلوّنة على وجهه وخطوط مُميَّزة على صدره، وتختلف أنماط ألوانه حسب السّلالة. يتشابه ذكور وإناث ببغاء الدرة من حيثُ المَظهر. تتنقل هذه الطّيور في أسراب كبيرة تُحلّق فوق الأراضي والمروج العشبيّة في قارة أستراليا، وهي تعيش في مُستعمراتٍ ضخمة وتتّخذ لنفسها أوكاراً في جذوع الأشجار، وتضعُ ما بين ستّ إلى ثماني بيضات مرَّتين في العام، وهي تعيش في الطّبيعة لفترات طويلة تتراوحُ من خمس إلى عشرة سنوات.


تسكنُ ببغاوات الدرة براري قارّة أستراليا بأعدادٍ كبيرة جدّاً، حيث يُقدّر تعدادُها بأكثر من خمسة ملايين طائر، ولذلك فإنّها تُعتَبر في أقلّ حالات خطر الانقراض. التّهديد الوحيد الذي يُواجه بقاء هذه الطيور هو أنّ أعداداً هائلةً منها تموتُ في كلّ عام عند حلول فترات الجفاف، إلا أنَّ لها قُدرةً شديدةً على التّكاثر؛ بحيث إنّ أعدادها تعودُ للارتفاع عند التّزاوج. فضلاً عن ذلك، تستفيدُ هذه الحيوانات من النّشاط الإنساني في الزّراعة وأنظمة الريّ، إذ يوفر لها هذا النّشاط الغذاء والشّراب. تتواجدُ معظم هذه الطّيور في الصّحارى الجافّة في وسط أستراليا، أمّا على المناطق الساحليّة فإنّها نادرة نسبيّاً، وهي تُفضّل البيئات شبه الجافة والرّطبة قليلاً، وتُهاجر نحو شمال القارّة في فصل الشّتاء.


المصدر: mawdoo3.com
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان