English  

كتب تطور التسويق الإلكتروني (14,281 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

تطور التسويق الإلكتروني (معلومة)

إنّ مفهوم التسويق بشكلٍ عام قابل للتكيف والتغير لمواكبة التطورات التكنولوجيّة؛ لذلك لم يظلّ التسويق التقليديّ معتمداً على طلبات العملاء المُقسمة وفقاً لقطاعات السوق كافيّاً؛ بسبب ظهور العديد من المتغيرات كالإعلان، والمنتجات، والتوزيع، والأسعار التي تهدف إلى زيادة الحصة السوقيّة، والأعمال الخاصة بالمؤسّسات، ويتطلب تطور التسويق الإلكترونيّ وجود أربعة متغيرات وهي: الأفراد، والتوزيع، والتكنولوجيا، والمعلومات، وكافة هذه المتغيرات تُعدّ وسائلاً لتطور عرض جديدة أو جذب عملاء جُدد.


يهدف التسويق الإلكترونيّ بالاعتماد على استخدام التكنولوجيا التقنيّة إلى زيادة أرباح المؤسّسات، وبذل مجهود لتحقيق حاجات الزبائن الشخصيّة بصفة تفاعليّة ودائمة، فجعلت التطوّرات الرقميّة النظرة نحو التسويق الإلكترونيّ مكافئةً للنظرة الخاصة بالتسويق التقليديّة، فاعتمد تطوّر التسويق حتى وصوله ليصبح إلكترونيّاً على المراحل الزمنيّة الآتية:

  • 1970: اهتمّ التسويق في هذه المرحلة بالعرض، وكانت أولويّته تعتمد على تلبية حاجات المنشأة الداخليّة، وسعى إلى تحقيق مبدأ زيادة حجم المبيعات.
  • 1980: اهتمّ التسويق في هذه المرحلة بالطلب، وكانت أولويته تعتمد على تلبية حاجات الزبائن، وسعى إلى تحقيق مبدأ دراسة التسويق، ومتابعة الاتصالات بهدف زيادة حجم المبيعات.
  • 1990: اهتمّ التسويق في هذه المرحلة بالتسويق الإداريّ، وكانت أولويته هي توفير حاجات المستهلكين، وشبكة التوزيع، وتحصيل قيمة الأرباح الإجماليّة، وسعى إلى تحقيق مبدأ الجودة، والحرص على تفعيل التكامل داخل شبكة التوزيع، وزيادة كمية المبيعات.
  • 2000: اهتمّ التسويق في هذه المرحلة بتفعيل دور التسويق الإلكترونيّ، وكانت أولويته تعتمد على تشخيص التفاعليّة، وسعى إلى تحقيق مبدأ الاهتمام بالعملاء وإنشاء قيمة لديهم، واهتمّ بشكل أساسيّ بمواكبة التكنولوجيا، وتحسين وتطوير جودة الخدمات والسلع لتحقيق الأرباح.


المصدر: mawdoo3.com
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان