English  

كتب بعثة النبي عليه الصلاة والسلام (101,750 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

# صفات النبي عليه الصلاة والسلام# 481كتاب 405 موسوعة آل النبي عليه الصلاة والسلام# بنات النبي عليه الصلاة والسلام# صفة صلاة النبي عليه الصلاة والسلام# الزهر البسام فيمن سماه النبي عليه الصلاة والسلام# التطاول على النبي عليه الصلاة والسلام وواجبات الأمة# أم النبي عليه الصلاة والسلام# كيفية نصرة النبي عليه الصلاة والسلام# معجزات النبي محمد عليه الصلاة والسلام# رحمة النبي عليه الصلاة والسلام# نسب النبي الشريف عليه الصلاة والسلام# نساء النبي عليه الصلاة والسلام# حياة النبي عليه الصلاة والسلام# زوجات النبي عليه الصلاة والسلام# أسباب هجرة النبي عليه الصلاة والسلام# حوض النبي عليه الصلاة والسلام# مولد النبي عليه الصلاة والسلام# شاعر النبي عليه الصلاة والسلام# سيرة النبي عليه الصلاه والسلام ‪ v 1# سيرة النبي عليه الصلاه والسلام ‪ v 2# حقيقة نصرة النبي عليه الصلاة والسلام# حمية الاسلام بالنبي عليه الصلاة والسلام# الإعلام بفضل الصلاة على النبي والسلام النميري# كنوز الأسرار في الصلاة والسلام على النبي المختار# الإعلام بفضل الصلاة على النبي ص والسلام# قاموس الاسرار في الصلاة والسلام على النبي المختار# في رحاب النبي والآل عليهم الصلاة والسلام# وسيلة الإسلام بالنبي عليه الصلاة والسلام
عرض المزيد

بعثة النبي عليه الصلاة والسلام (معلومة)

تُوفّي عبد الله والد النبيّ -صلى الله عليه وسلم- عندما كان عمر النبيّ سنتين وأربعة شهور، أمّا أمّه آمنة بنت وهب بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب؛ فقد توفّيت حين كان عمره ثماني سنوات، فأخذه عمّه أبو طالب ليبقى عنده، ولمّا صار عمره تسع سنين سافر به إلى بصرى الشام، وتزوّج بخديجة بنت خويلد في الخامسة والعشرين من عمره، أمّا هي -رضي الله عنها- فقد كان عمرها أربعين عاماً، وقد نزل عليه جبريل -عليه السلام- عندما كان عمره أربعين عاماً، وعلّمه الوضوء والصلاة، وأُنزل في هذه الليلة قول الله -تعالى-: (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ...)، وأسلمت خديجة -رضي الله عنها- معه، وقد وضع -صلى الله عليه وسلم- حجر الكعبة في مكانه عندما اختلفت قريش على ذلك، وكان قد بلغ من العمر حينئذٍ خمسةً وثلاثين عاماً وشهرين، وبقي في مكة ثلاثة عشر عاماً، ثمّ هاجر إلى المدينة المنورة في ربيع الأول.


وكانت بعثة الله -تعالى- لرسوله -صلّى الله عليه وسلّم- ليُخرج الناس من الظلمات إلى أنوارالمعرفة والقيم الأخلاقية، قال الله -تعالى-: (قَدْ جَاءَكُم مِّنَ اللَّـهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُّبِينٌ* يَهْدِي بِهِ اللَّـهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ)، وكان الناس في أشدّ الحاجة إلى مَن يُنقذهم ويسير بهم إلى طريق الحق، ويتحقّق ذلك ببدء وحي السماء ورسالة الإسلام.


المصدر: mawdoo3.com
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات