English  

كتب النمو والنهاية (8,383 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

النمو والنهاية (معلومة)

بالنظر إليها من الخارج، ومن منظور أيامنا هذه، العمارة والفن الإسلامي، يظهر بسهولة التراكم الألفي للتعبيرات والأشكال التي لها درجة عالية من الاتساق ويظهر لنا نوع من التشابك الرائع، في خطاب يبدو متماثل وفي نفس الوقت مختلف عبر القرون. يدور حول شيفرة سرية تنادي بالخلود. في الأراضي الشاسعة من المغرب العربي، والشرق الأوسط، ووسط آسيا حتى اندونيسيا، يبدو أنها تشكلت على مر القرون، طريقة فنية مميزة وبهوية قوية. تُظهر طبيعة ما تجلى فيها من نمو، منذ مهدها، وإشعاعات كنوز المعرفة.

فن الإسلام كان له نمو معقد، غني ومتباين. غير أنه بعد نقطة معينة، يمكن أن نضعها بعد مغول الهند، نحو القرن السابع عشر، تلك التنمية توقفت فعلياً: في حالة من الكمال، كما وأنها بقيت معلقة، كُتمت في ذروة مسيرتها، مشلولة غير قادرة على الحركة، عقيمة مثل الكريستال. ومنذ ذلك الوقت وببساطة توقفت عن أن تكون، وما تلا ذلك لم يكن سوى نسخ وتقليد.

ومع ذلك فإن مهندسين أوروبين مهمين، بما فيهم إيطاليين، بين القرنين التاسع عشر والقرن العشرين - وحتى أوائل الخمسينات - تقربوا إلى مواضيع هذه العمارة، وعملوا في بلدان إسلامية، مظهرين نتائج مهمة وقدرة غير عادية.

خسارة الدفع الذاتي لهذه العمارة، واستنفاد طاقة التطور، والانطواء على ما أنجزت، ونهاية موازية لسقوط أخر إمبراطورية إسلامية، ويصاحبها في نهاية المطاف، مأساة الاستعمار في العالم الإسلامي من قبل القوى الكبرى في أوروبا الغربية. نتيجة هذا الاستعمار هي أزمة هوية انعكست في العمارة الحديثة لمعظم البلدان العربية. التي يمكن ان توصف في معظم الحالات "عمارة إسلامية كاذبة".

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات