English  

كتب الماء في القرآن الكريم والسنة النبوية (59,005 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

# الحمد في القرآن الكريم والسنة النبوية دراسة موضوعية# الأهل والآل في القرآن الكريم والسنة النبوية# الحوار في القرآن الكريم والسنة النبوية# العمل في القرآن الكريم والسنة النبوية# مجادلة أهل الكتاب في القرآن الكريم والسنة النبوية# مسابقة حفظ القرآن الكريم والسنة النبوية# الرزق في القرآن الكريم والسنة النبوية# الأسرة في القرآن الكريم والسنة النبوية# روائع الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية# موسوعة الإشارات العلمية في القرآن الكريم والسنة النبوية# التداوي علاج الأمراض من القرآن الكريم والسنة النبوية# الأمومة في القرآن الكريم والسنة النبوية# صحتك النفسية في القرآن الكريم والسنة النبوية# اليوم الآخر في القرآن الكريم والسنة النبوية# الحسد وعلاجه في القرآن الكريم والسنة النبوية# الحياة البرزخية في ضوء القرآن الكريم والسنة النبوية# نباتات طبية ذكرت في القرآن الكريم والسنة النبوية# فضل الصدقة في القرآن الكريم والسنة النبوية# الحشرات في ضوء القرآن الكريم والسنة النبوية# الأمثال في القرآن الكريم والسنة النبوية# أسلوبي الترغيب والترهيب في القرآن الكريم والسنة النبوية# مدخل إلى علوم القرآن الكريم والسنة النبوية# موسوعة الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية# من دلائل الاعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية# الفرح والحزن في ضوء القرآن الكريم والسنة النبوية# الإعجاز اللغوي في القرآن الكريم والسنة النبوية# من إعجاز القرآن الكريم والسنة النبوية# الإعجاز العلمي في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة# الموسوعة الذهبية في إعجاز القرآن الكريم والسنة النبوية
عرض المزيد

الماء في القرآن الكريم والسنة النبوية (معلومة)

ورد ذكر الماء في الكثير من آيات القرآن الكريم، ممّا يدلّ على أنّ الماء عصب الحياة وسرُّها، وقد أكدّ القرآن الكريم على حقيقة أنّ الله خلق جميع الكائنات الحيّة من الماء، فقال تعالى: (وَاللَّهُ خَلَقَ كُلَّ دَابَّةٍ مِّن مَّاءٍ ۖ فَمِنْهُم مَّن يَمْشِي عَلَىٰ بَطْنِهِ وَمِنْهُم مَّن يَمْشِي عَلَىٰ رِجْلَيْنِ وَمِنْهُم مَّن يَمْشِي عَلَىٰ أَرْبَعٍ ۚ يَخْلُقُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)، وقوله تعالى: (أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا ۖ وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ). وقد منّ الله على عباده بنعمة الغيث الذي يزوّد الناس بماء الشُّرب العذب، وينبت به الزّرع؛ فقال تعالى: (أَفَرَأَيْتُمُ الْمَاءَ الَّذِي تَشْرَبُونَ*أَأَنتُمْ أَنزَلْتُمُوهُ مِنَ الْمُزْنِ أَمْ نَحْنُ الْمُنزِلُونَ*لَوْ نَشَاءُ جَعَلْنَاهُ أُجَاجًا فَلَوْلَا تَشْكُرُونَ)، وقوله تعالى: (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَّكُمْ ۖ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ ۖ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهَارَ).


وقد حثّ الإسلام والرّسول -عليه الصّلاة والسّلام- على الاقتصاد باستخدام الماء؛ فقد ورد في السُّنة النبويّة: (كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يتوضَّأ بالمُدِّ، ويَغتسِلُ بالصَّاعِ إلى خمسةِ أمدادٍ)، كما ورد أنَّ النَّبيَّ -صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ- مرَّ بسَعدٍ وَهوَ يتوضَّأُ، فقالَ: (ما هذا السَّرَفُ يا سَعدُ؟ قالَ: أفي الوضوءِ سَرفٌ؟ قالَ: نعَم، وإن كنتَ على نَهْرٍ جارٍ).


المصدر: mawdoo3.com
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان