English  

كتب القواعد الأساسية للغة العربية (78,899 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

# القواعد الأساسية للغة العربية السيد أحمد الهاشمي# القواعد الأساسية للغة العربية كرتونيه# 1818 كتاب القواعد الأساسية للغة العربية للهاشمي# القواعد الأساسية للغة القبطية# القواعد الأساسية للغة الإنجليزية الجزء الأول# القواعد الأساسية للغة الإنجليزية الجزء الثاني# القواعد الأساسية للغة الإسبانية# احمد الهاشمي القواعد الاساسية للغة العربية# المرشد في الاعراب والقواعد الاساسية للغة العربية# القواعد الأساسية في اللغة العربية# المفاهيم الأساسية للغة البرمجة# المهارات الأساسية في اللغة العربية# اللغة العربية المهارات الأساسية# 4642 كتاب قواعد تحويلية للغة العربية# القواعد الاساسية للغة اليونانية وطرق الترجمة# القواعد الأساسية في اللغة الفرنسية لجميع المستويات# القواعد الاساسية لللغة العربية# الوسائل التعليمية للغة العربية# المعجم التاريخي للغة العربية وثائق ونماذج# قوانين القراءة للغة العربية# التطور النحوي للغة العربية# قوانين الكتابة للغة العربية# محيط المحيط قاموس مطول للغة العربية ملون# المعالجة الآلية الحاسوبية للغة العربية# التدقيق النحوي للغة العربية
عرض المزيد

القواعد الأساسية للغة العربية - (كتاب)

هذا كتاب "القواعد الأساسية-للغة العربية" نحى المؤلف فيه وهو السيد أحمد الهاشمي "نحو ترتيب الألفية"، لأنها عند كافة العلماء مرضية وشرح في أسفار النحو النظر، وجاء منها بالمبتدأ والخبر. وجمع فيه لطائف التصريح وتحف "الأشموني" وتحقيقات "الصبان" ونتف الخضري ودقائق "الرضي" وبدائع "المغني" ومع هذا كله. جمع إلى غزارة المادة سهولة المأخذ وغلى جودة الترتيب دقة العبارة، وظرف الإشارة، وإلى كثرة التمرينات حسن الاختيار، لينتفع به المبتدئون، ولا يستغني عنه المنتهون.

ظلم النحو العربي ظلماً شديداً حينما شاع القول إن النحو صعب لا يفهم ولكن الحقيقة أن شأنه شأن العلوم الأخرى التي تحتاج إلى دراسة جادة ومزيد عناء، فالصعوبة فيه حالة طارئة وخارجة عن طبيعته، ومن المتعارف عليه أن قواعد النحو وأحكامه إنما وضعت لغاية، هي تقويم اللسان عند الكلام، وتقويم اليد عند الكتابة، ليكون ما يقال وما يكتب جارياً وفق نواميس العربية الفصيحة، وقواعدها الميسرة لتبقى اللغة العربية حية على مر الزمان على الصورة التي نزل بها قول الله تعالى في كتابه الكريم.

فليس دراسة النحو من أجل النحو ذاته، أو لاستظهار قواعده وحفظها، وإنما وسيلة ضرورية لإتقان المهارات القرائية والاستماعية والتعبيرية، فالنحو لم يكن يوماً علماً مستقلاً عن اللغة، وإنما هو من صلبها وأساسها، ونحن أحوج ما نكون إليه. خاصة وأن اللسان العربي قد أصيب بالعجمة والابتذال وذلك نتيجة اختلاط أهل اللغة بغيرهم من الشعوب الإسلامية غير العربية، وكذلك نتيجة الغزو الثقافي الشامل الذي مارسه أعداء الإسلام على البلاد العربية الإسلامية.
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات