English  
إغلاق الإعلان

كتب الطوائف والمذاهب الاسلامية (34,068 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

أحكام الصحابة والمذاهب الإسلامية (معلومة)

ذكر الشوكاني في السيل الجرار « قد قتل اللوطي في زمن الخلفاء الراشدين، وأجمعوا على ذلك، ولا يضر اختلاف صفة القتل، وذهب إلى ذلك جماعة من العلماء». وكتب خالد بن الوليد إلى أبي بكر الصديق حول الموضوع، فاستشار أبو بكر الصديقُ الصحابةَ، فكان رد علي بن أبي طالب أشدها وقال« ما فعل هذا إلا أمة من الأمم واحدة، وقد علمتم ما فعل الله بها، أرى أن يحرق بالنار». فكتب أبو بكر إلى خالد فحرقه.

وينقل عالم الدين والداعية فتحي يكن في كتابه "الإسلام والجنس" بأن أحكام المذاهب الإسلامية لعقوبة المثلية الجنسية والاختلاف حولها. فيذكر بأن المذهب المالكي يرى بأن يتم رجم "الفاعل والمفعول فيه" سواء أكانا محصنين أو غير محصنين. في حين يجد مذهب الشافعي ومذهب أحمد ثلاث آراء:

  • المثلية حكمها حكم الزنا، يرجم المحصن ويجلد ويغرب غير المحصن.
  • الفاعل يرجم والمفعول فيه يجلد ويغرب
  • عقوبة الفاعل والمفعول به القتل في كل حال.

وينتقل الدكتور فتحي يكن في كتابه «الإسلام والجنس» إلى ذكر بأن عقوبة السحاق أو وطء البهائم هي التعزير.

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان