English  

كتب الحرب الدفاعية (10,955 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

الحروب والدفاع (معلومة)

حرب أراوكو

في عام 1550، سافر بيدرو دي فالديفيا -الذي هدف إلى السيطرة على كامل تشيلي وصولًا إلى مضيق ماجلان- جنوبًا من أجل السيطرة على أراضي مابوتشي. بين عامي 1550 و1553 أسس الإسبان عددًا من المدن في أراضي مابوتشي مثل كونسيبسيون وفالديفيا وإمبريال وفياريكا وأنغول. أسس الإسبان أيضًا حصونًا في أراوكو وبورين وتوكابيل.

تلت هذا الغزو المبدئي حرب أراوكو، وهي فترة طويلة من الحرب المتقطعة بين الموباتشي والإسبان. كان من العوامل المساهمة غياب عادة العمل الإلزامي -الشبيع بخدمة ميتا لدى الأنديز- بين مجموعات الموباتشي التي رفضت العمل لخدمة الإسبان. على الجانب الآخر، أتى الإسبان -وخصوصًا أولئك القادمين من كاستيل وإكستريمادورا- من مجتمع شديد العنف. منذ وصول الإسبان إلى أراوكانيا في عام 1550، حاصر الموباتشي المدن الإسبانية بشكل متكرر في الفترة بين عامي 1550 و1598. اتسمت الحرب عمومًا بكونها صراعًا منخفض الحدة.

في عام 1598 حدثت نقطة تحول في هذه الحرب. في ذلك العام كانت مجموعة من محاربي البورين عائدة جنوبًا من غزوة استهدفت محيط تشيان. في طريق عودتهم إلى مناطقهم هاجموا مارتن غارسيا أونييز دي لويولا وجنوده الذين كانوا نائمين دون أي حرس ليلي. ليس من الواضح إن كانوا قد وجدوا الإسبان صدفة أم أنهم تعقبوهم خلال مسيرهم. قتل المحاربون بقيادة بيلانتارو كلًا من الحاكم وجميع جنوده.

في الأعوام التالية لمعركة كورالابا حدث تمرد جماعي بين أفراد الموباتشي والويليتشي. تعرضت مدن أنغول ولا إمبريال وأوسورنو وسانتا كروز دي أونييز وفالديفيا وفيارسيا للهجر أو التدمير. لم تقاوم حصار الموباتشي وهجماتهم سوى مدينتين هما تشيان وكونسيبسيون. باستثناء أرخبيل تشيلوي، أصبحت جميع أراضي تشيلي جنوب نهر بيو بيو خالية من الوجود الإسباني.

في حين واجهت الإمبراطورية الإسبانية تهديدًا مباشرًا لأراضيها تمثل بالتمرد الكتالوني عام 1640، استُهلكت جميع الموارد لسحق التمرد. بما أن حرب أراكاو كانت صراعًا مطولًا ومكلفًا، أمرت السلطات الملكية الإسبانية ممثليها في تشيلي بتوقيع اتفاقية سلام مع الموباتشي بهدف تركيز موارد الإمبراطورية لمحاربة المتمردين في كتالونية. بهذه الطريقة تمكن الموباتشي من الحصول على اتفاقية سلام واعتراف بالنيابة عن التاج الإسباني في حالة فريدة لم يسبق لأي مجموعة من السكان الأصليين في القارتين الأمريكيتين تحقيقها. نجحت اتفاقية السلام في إنهاء الاعتداءات لبعض الوقت، لكنها استمرت في الاندلاع خلال الفترة الاستعمارية خصوصًا في عام 1655.

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات