English  
إغلاق الإعلان

كتب الجغرافيا الحيوية (9,447 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

الجغرافيا الحيوية (معلومة)

يركّز فهم الجغرافيا الحيوية في المنطقة على علاقة مستويات سطح البحر القديم بالجرف القاري. يكون خط والاس مرئيّاً جغرافيّاً عند فحص ملامح الجرف القاريّ؛ يمكن رؤيته كقناة في المياه العميقة التي تمثّل الحافّة الجنوبية الشرقية بجرف سوندا الذي يربط بورنيو وبالي وجافا وسومطرة تحت الماء بالبرّ الرئيسي لجنوب شرق آسيا. وبالمثل، فإن أستراليا مرتبطة بواسطة جرف ساهول بغينيا الجديدة. الحدود الجغرافية البيولوجية المعروفة باسم خطّ ليدكر، الذي يفصل الحافّة الشرقيّة لوالاسيا عن المنطقة الأسترالية، لها أصل مشابه لخط والاس.

خلال الدور الجليدي في العصر الجليدي، عندما كانت مستويات المحيط أقل من 120 متراً، اتحدت كل من آسيا وأستراليا مع ما يعرف الآن بالجزر على أرففها القاريّة ككتل بريّة مستمرّة، ولكن المياه العميقة بين هذين كانت مناطق الجرف القاري –لأكثر من 50 مليون عام- حاجزاً أبقى النباتات والحيوانات في أستراليا منفصلة عن تلك الموجودة في آسيا. تتكوّن والاسيا من جزر لم تكن مرتبطة حديثاً بالأراضي الجافة بأي من كتل اليابسة القاريّة، وبالتالي كانت مأهولة بالكائنات القادرة على عبور المضيق بين الجزر. يمتد "خط ويبر" عبر هذه المنطقة الانتقاليّة (من الوسط إلى الشرق)، عند نقطة الحوّل بين هيمنة الأنواع الآسيوية على الأنواع من أصل أسترالي.

يمكن أن نستنتج بشكل معقول أنه كان عائقاً في المحيط يمنع هجرة الأنواع لأن الجوانب الماديّة للجزر المنفصلة متشابهة جداً. الأنواع الموجودة على الجانب الآسيوي فقط تشمل النمور ووحيد القرن.، في حين توجد الجرابيات والكظاميات فقط على الجانب الشرقي من الخط.

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان