English  
إغلاق الإعلان

كتب التجارة الخارجية (3,451 كتاب)

اذا لم تجد ما تبحث عنه يمكنك استخدام كلمات أكثر دقة.

عرض المزيد

فشو التجارة ومشاركة المرأة زوجها في التجارة وسيطرة بعض التجار على السوق (معلومة)

أخبر النبي أنه مع اقتراب الساعة، ستنتشر التجارة وسيشتغل أغلب الناس بها لسهولة أمرها، لدرجة أن تصبح المرأة مشاركة مع زوجها في إدارتها.

وهاتان العلامتان وردتا في حديث واحد فقد قال (إن بين يدي الساعة تسليم الخاصة، وفشو التجارة، حتى تعين المرأة زوجها على التجارة)

وعن عمرو بن تغلب أن رسول الله قال (إن من أشراط الساعة: أن يفشو المال ويكثر، وتفشو التجارة ويظهر الجهل ويبيع الرجل البيع، فيقول: لا، حتى أستأمر تاجر بني فلان، ويلتمس في الحي العظيم الكاتب لا يوجد)

و قول النبي (يبيع الرجل البيع فيقول: لا، حتى أستأمر تاجر بني فلان، ويلتمس في الحي العظيم الكاتب لا يوجد) يفهم منه أن تجارا كبارا من اصحاب رؤوس الأموال، أو الوكلاء المعتمدون للسلع أو غير ذلك لعلهم مسيطرون على السوق، ومتحكمون في الأسعار، فلا يستطيع التجار الصغار التصرف في تجارتهم إلا بإذنهم. أو أنه يشترط عند البيع إثبات الخيار لتاجر آخر.

أما قوله (ويلتمس في الحي العظيم الكاتب لا يوجد) إضافة إلى إخباره في أحاديث أخرى بانتشار الكتابة، فيفهم أنه مع انتشار الأجهزة الحديثة من الحاسوب والهاتف المحمول وغيرها، فينشأ جيل لا يتقن الكتابة باليد كما هو الحال الآن، أو لعل المقصود بالكتابة هنا، من يكتب عقد التجارة، ويتقن شروط البيع وأحكامه، فيكتب بين الناس العقود احتسابا غير طامع في مكافأة.

المصدر: wikipedia.org
إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان