English  

كتاب حالة حب مجنونة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر

حقوق النشر محفوظة
حالة حب مجنونة

حالة حب مجنونة

مؤلف:
قسم:روايات حب ورومانسية وعاطفة مترجمة
اللغة:العربية
الناشر: دار المدى للطباعة والنشر والتوزيع
تاريخ الإصدار:
الصفحات:145
رابط مختصر:نسخ
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
التحميل غير متوفر
تصفح بدون إعلانات

وصف الكتاب

"صحت من ذهولها على صوت فنجان القهوة يرتعد بين يديها كان قد برد وكان برودة من جسدها قد تسربت إليه، بدا وجه القهوة لامعاً رقراقاً خفيفاً بعد أن رسب البن الثقيل إلى أسفل. قربت الفنجان، نظرت داخله أسقطت وجهها نحوه. كبر الفنجان أمامها كبر... صار مرآة مكبّرة، ورأت وجهها بداخله أكثر قبحاً فكرهته شعرت بالغثيان المر. أحست وكأن مداخل معدتها آلاف الديدان تتلوى، تتشابك ثم تقفز فجأة إلى حلقها وتندلق في الفنجان على وجهها تبصق عليه فتفوح رائحة عطنة، وتتكاثر فضلات كريهة فوقه حتى صار بلون القبح.. ليس أمامها إلا مرآة مكبرة يملؤها وجه مشوَّه تراه وحدها، وتخاف منه وحدها. تصرخ وداخلها يتمزق وصوت الصغير الحبيب يتناهى إلى سمعها ويطغى على صرختها: ماما.. يا حلوة.. يا أجمل غنوة.. أغلقت أذنيها، نفت نفسها داخل العتمة المحيطة أدركت أنها البارحة قد حفرت ثقباً أسود في جدار حياتها". في قصص ليلى عثمان مسحات وجدانية وأخرى فلسفية، رموز تحتل سطورها، وأفكار لاهثة وراء ما في أعماق الإنسان من معاناة.

لقد اختارت وجربت... وهي تحضّ الآخرين كي لا يكتفوا بالتطلع أو الحلم. وفي تجربتها لمسات فنانة أرّقتها ملامسة الخيط الرفيع بين الجنون والحكمة.

تصفح بدون إعلانات
تصفح بدون إعلانات
حقوق النشر محفوظة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر

مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
  أبحث عن كتاب آخر
تصفح بدون إعلانات

مراجعة كتاب "حالة حب مجنونة"

اقتباسات كتاب "حالة حب مجنونة"

كتب أخرى مثل "حالة حب مجنونة"

كتب أخرى لـ "ليلى العثمان"

إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال التواصل معنا

الكتب الإلكترونية هي مكملة وداعمة للكتب الورقية ولا تلغيه أبداً بضغطة زر يصل الكتاب الإلكتروني لأي شخص بأي مكان بالعالم.
قد يضعف نظرك بسبب توهج الشاشة، أدعم ناشر الكتاب بشراءك لكتابه الورقي الأصلي إذا تمكنت من الوصول له والحصول عليه فلا تتردد بشراءه.
أنشر كتابك الآن مجانا