English  

كتاب تفسير النسفي مدارك التنزيل وحقائق التأويل الفاتحة الإسراء

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

حقوق النشر محفوظة
تفسير النسفي ؛ مدارك التنزيل وحقائق التأويل (الفاتحة - الإسراء)

تفسير النسفي ؛ مدارك التنزيل وحقائق التأويل (الفاتحة - الإسراء)

مؤلف:
قسم:تفسير الأحلام Dreams
اللغة:العربية
الناشر: دار النفائس
تاريخ الإصدار:
ترتيب الشهرة: 258,451 رقم 1 هو الأشهر !
رابط مختصر:نسخ
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
التحميل غير متوفر
تصفح بدون إعلانات

وصف الكتاب

يعد تفسير القرآن الكريم من أدق مهام التي تصدى لها وحملها كوكبة من أئمة المسلمين وعلمائهم للتيسير على عباد الله فهم كتابه، وإدراك مراميه وغاياته، والوقوف عند أوامره ونواهيه. وكان من تلك الكوكبة المباركة من أهل السنة والجماعة الإمام عبد الله بن أحمد النسفي، صاحب "مدارك التنزيل وحقائق التأويل" المعروف بتفسير النسفي، الذي بين يدينا كتابه هذا محققاً.

حيث حدد الإمام النسفي في مقدمة تفسيره المنهج الذي اتبعه فقال: قد سألني من تتعين إجابته كتاباً وسطاً في التأويلات، جامعاً لوجوه الإعراب والقراءات، متضمناً لدقائق علم البديع والإشارات، حالياً بأقاويل أهل السنة والجماعة، خالياً عن أباطيل أهل البدع والضلالة، ليس بالطويل الممل ولا بالقصير المخل.

وقد التزم الإمام النسفي بالمنهج الذي ارتضاه فجاء تفسيره جامعاً بين وجوه الإعراب بدون استطراد أو خوض بالتفاصيل، وملتزماً للقراءات السبع المتواترة مع نسبة كل قراءة إلى قارئها، ولم يكتف في بعض المواقع بالقراءات السبع بل زاد إلى تسع قراءات كما في قوله تعالى في سورة مريم: "وهزي إليك بجذع النخلة تساقط عليك رطباً جنياً" فعدد تسع قراءات لكلمة تساقط. ومن خلال اختياراته تشكلت للنسفي قراءة خاصة به.

وعند تفسيره لآيات الأحكام يعرض الإمام النسفي المذاهب الفقهية وينتصر لمذهبه الحنفي فيقول: وهو عندنا. ولكنه حين يرجح لديه رأي مخالف لمذهبه وعليه الجمهور يقول: وعليه الجنهور، أو يذكر رأي مذهب آخر ويطوي ذكر بقية المذاهب.

وفي مسائل العقيدة يشير إلى مذاهب أهل البدع والأهواء في معرض تأكيد المخالفة فيقول: وهو دليل لنا على كذا: أو يقول: خلافاً للمعتزلة... خلافاً للقدرية، ولا يتبسط بذكر آراء المخالفين مكتفياً بذكر رأي أهل السنة والجماعة.

وهو استند في تفسيره إلى القرآن الكريم والحديث الشريف والشعر العربي وأقوال الزهاج والصالحين. فقد استخدم سدس القرآن الكريم تقريباً، أكثر من ألف آية من 6236 آية، في تفسير القرآن إن لجهة المعنى وهو الغالب أو لجهة اللغة والبلاغة، كما استعان بحوالي 450 حديثاً مرفوعاً ومئات الآثار عن الصحابة والتابعين، ومئات الأقوال المنسوبة إلى الزهاد والصالحين في إطار الاستشهاد للإثبات في الغالب وليس فقط استشهاد للاستئناس.

تصفح بدون إعلانات
تصفح بدون إعلانات
حقوق النشر محفوظة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
  أبحث عن كتاب آخر
تصفح بدون إعلانات

مراجعة كتاب "تفسير النسفي ؛ مدارك التنزيل وحقائق التأويل (الفاتحة - الإسراء)"

اقتباسات كتاب "تفسير النسفي ؛ مدارك التنزيل وحقائق التأويل (الفاتحة - الإسراء)"

كتب أخرى مثل "تفسير النسفي ؛ مدارك التنزيل وحقائق التأويل (الفاتحة - الإسراء)"

كتب أخرى لـ "عبد الله بن احمد النسفي"

إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال التواصل معنا

الكتب الإلكترونية هي مكملة وداعمة للكتب الورقية ولا تلغيه أبداً بضغطة زر يصل الكتاب الإلكتروني لأي شخص بأي مكان بالعالم.
قد يضعف نظرك بسبب توهج الشاشة، أدعم ناشر الكتاب بشراءك لكتابه الورقي الأصلي إذا تمكنت من الوصول له والحصول عليه فلا تتردد بشراءه.
أنشر كتابك الآن مجانا