English  

كتاب الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

حقوق النشر محفوظة
الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب
Qr Code الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب

الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب

مؤلف:
قسم: الأعشاب والتوابل [تعديل]
اللغة: العربية
الناشر:  أفريقيا الشرق
ردمك ISBN: 9789981250567
تاريخ الإصدار:
الصفحات: 396
ترتيب الشهرة: 136,437 رقم 1 هو الأشهر !
رابط مختصر: نسخ
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
التحميل غير متوفر

وصف الكتاب

يذكر المؤلف في مقدمة كتابه، بأن عمله هذا جاء وليد عهد قطعه على نفسه، حين وقع في علة مرض الربو، الذي قاس منه ثلاث سنوات، بين عيادات الأطباء الاختصاصيين، وغير الاختصاصيين، بدون جدوى... فاتسهوته رغبة الخلاص من مرضه إلى الغوص في الكتب الصفراء القديمة، التي ينقص بعضها شروط النهج السليم،وبين الكتب البيضاء الحديثة، التي تخضع للمعيار الطبي الدقيق، والتي هي من فيض حكيم خبير، ليعثر في نهاية المطاف والبحث على سرّ لعلاج مرضه، فلم ترضي سنة أشهر،حتى أذهب الله عنه تلك العلّة وكأنها لم تكن شيئاً مذكوراً. كان هذا هو الحافز للبحث في هذا الموضوع، مبيناً بأن الأطباء اليوم ابتعدوا عن طرق القدامى، المصريين، والهنود واليونان وغيرهم، مثلما ابتعدوا عن الطب العربي الذي اعتمدوه من قبل كأساس، بعدما اعترفوا بتراجمهم للقدامى، وتقريبه وتسهيله للفهم، مستدين بمجهود ابن سينا والرازي وابن البيطار، وداوود بن أبي النصر، وداوود الأنطاكي.. وغيرهم، مضيفاً بأن الطبّ وبقدر ما قد مواله من اكتشافات لا حصر لها، يبقى الأساس هو الدواء. وباعترافهم الصريح أكدوا أن الرجوع للدواء النباتي هو أفضل بكثير من الدواء الكيماوي، الذي يتجلى مفعوله في المرض، لكنه لا يلبث أن ينخر الجسم في مواطن كثيرة. من هنا جاء هذا الكتاب الذي يضعه أمام القارئ تحت عنوان "الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب" مختصراً فيه ما هو ضروري لجسم الإنسان، ومفصلاً أنواع علاجات كل الأمراض، بطريق سهلة بعيدة عن الحشو والتعقيد،حتى يكون في متناول كل الناس. وقد قسمه إلى أربعة أقسام: تناول الأول فيها جسم الإنسان، وأسس تغذيته، وأنواع المقويات "الفيتامينات"، وعملة الهضم والامتصاص، والقيمة الغذائية من حيوان ونبات.
أما في القسم الثاني، ففيه تناول المؤلف بالشرح در الفواكه والخضار وكشف عن سرّ الشفاء بعشب القمح والعسل، وبيان مواطن الشفاء، من خلال الكفين والقدمين والعمود الفقري، مضيفاً إلى ذلك العناية والاهتمام بالشعر كمظهر من مظاهر زينة الإنسان... خاصة لدى النساء، معرجاًعلى مخاطر التدخين وأضراره، ومنع الحمل، وعلاج العقم. وفي القسم الثالث جرى الحديث حول دور الأعشاب، وما أودع الله فيها من شفاء للعاجزين، وحكم وأسرار للحكماء وأهل الصناعة، وأخيراً جعل القسم الرابع ملحقاً، تناول فيه بعض الصناعات الدوائية المفيدة، التي هي في متناول الفرد البسيط، التي قد تفيده في حياته اليومية في علاج مجموعة من الأمراض التي تصيب الإنسان عادة، وليورد في النهاية وبإيضاح أسماء بعض الأعشاب الواردة في الكتاب التي يمكن أن تستغلق معرفة نوعها على القارئ، فيصعب عليه حل لغز اسمه العشبة، فقابل أسماءها بمفاتيح عليه فهمها ومعرفة نوعها. وبالتالي الاستفادة منها في علاج بعض الأمراض وهكذا يرى المؤلف بأن حاول وسعه البحث في خصائص الأعشاب والنباتات ومفعولها في المرض بعد وضعه في الاعتبار المريض أولاً، واستقطاب معلومات عنه من خلال أسئلة مركزة عن بنية المرض الطارئ الذي هو بيت القصيد، وما سبقه من حالات مرضية أخرى.. الذي هو شرط في صحة هذا العلم.

حقوق النشر محفوظة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
  أبحث عن كتاب آخر

مراجعة كتاب "الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب"

اقتباسات كتاب "الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب"

كتب أخرى مثل "الصيدلية الشعبية للعلاج بالأعشاب"

كتب أخرى لـ "عبد الحميد الجوهري"

إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال التواصل معنا

الكتب الإلكترونية هي مكملة وداعمة للكتب الورقية ولا تلغيه أبداً بضغطة زر يصل الكتاب الإلكتروني لأي شخص بأي مكان بالعالم.
قد يضعف نظرك بسبب توهج الشاشة، أدعم ناشر الكتاب بشراءك لكتابه الورقي الأصلي إذا تمكنت من الوصول له والحصول عليه فلا تتردد بشراءه.
أنشر كتابك الآن مجانا