English  

التراث الشفوي للشعر الجاهلي

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن معاينة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر

حقوق النشر محفوظة
التراث الشفوي للشعر الجاهلي

التراث الشفوي للشعر الجاهلي

مؤلف:
قسم:الشعر الجاهلي
اللغة:العربية
الناشر: مكتبة التوبة للنشر والتوزيع
تاريخ الإصدار:01 يناير 2008
الصفحات:206
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
التحميل غير متوفر

وصف الكتاب

تناولت دراسة هذه القضية في كتاب "الشعر والغناء: في ضوء نظرية الرواية الشفوية". ولست أرى حاجة هنا لإعادة ما مر هناك، وقد رأيت تجنباً للتكرار واستيفاء للنقاش، أن أعرض مقالة مطولة لأحد المستشرقين، ممن أدرك أبعاد النظرية وجوانبها المختلفة، ففي مقالته تفصيل شامل لها.

وإذا منت في كتاب "الشعر والغناء"، قد عبرت عن موقف خاص من القضية، فإن طرح رأي شولر، سيجنبنا الاتهام بالعصبية، أو التحيز له، أو متابعة المأثور، أو غير ذلك مما يستهل التفكير فيه غالباً. فشولر مستشرق، وله رؤية استشراقية، وقد تعامل مع الموضوع بوصفه رجلاً غربياً يعايش التفكير الغربي ويتفهمه.ولعل رأيه، يحمل ممن يتحمس لمتابعة الأسماء والمسميات في الغرب، على التريث والتأني، ومراجعة الذات، مما يعزز الثقة بالنفس، وينبه إلى متطلبات البحث العلمي دون تسرع أو اندفاع.

وصنيعي في الكتاب، يتمثل في التالية: 1-حيث إن الكتاب يتبع طريقة الترقيم في الملاحظات، وطريقة الأقواس داخل الصفحات للمراجع، فقد رأيت أن إتباع هذه الطريقة سوف يحدث بعض الارتباك في كتابة الحروف الأجنبية في ثنايا الصفحات، ولهذا عمدت إلى إثبات الترقيم والملاحظات، بعد تنسيقها بما يتوافق مع حاجة القارئ العربي، أما المراجع، فوضعتها في الحاشية، وخشية من وقوع ارتباك، لو رقمتها بأرقام أخرى، لجأت غلى الحروف الهجائية، وبذلك فصلت بين الملاحظات والحواشي، بما ييسر للقارئ القراءة الممتعة السهلة.

2-وبما أن الكتاب يشتمل على الفصل الثالث، فصل اللغة العربية الفصحى، وهو فصل نشاز وسط الفصول الأخرى فإني رأيت أن أجعل الفصلين الأولين والفصل الرابع في جزء خاص، وأن أجعل الفصل الثالث، هو الفصل الرابع في جزء خاص آخر.

3-أما فيما يخص الملحوظات، فقد قمت بترجمة الجزء الأكبر منها مع تركيز على النقاط الرئيسية فيها. (وهي مرفقة مع قائمة المراجع في كتاب: اللغة العربية الفصحى).

4-وكثيراً ما يشير الكاتب إلى القرآن الكريم على أنه كتاب محمد صلى الله عليه وسلم "كتابه". فجعلت ذلك القرآن الكريم، وهو لا يذكر النبي إلا بالاسم، فأضافت إليه الصلاة والتسليم عليه. وربما حاولت التخفيف من لهجة الكاتب عند تعرضه للمسائل الدينية.

5-عمدت إلى جعل تعليقات خاصة، وذلك حين أرى أن في الكتاب ما يحتاج إلى بيان وجهة نظر، حتى يتبين للقارئ بعض النقاط التي حاول المؤلف إدراجها، مندفعاً في أغلب الأحيان وراء حماسة شخصية.

والجدير بالذكر أن هذه الترجمة التي توخيت فيها أن أكون قريباً من الأصل إلى حد بعيد، ومحاولاً تقريب أفكار الكاتب ولغته إلى طلاب العلم ومحبي الأدب واللغة، لم تكن لتظهر بهذا المظهر –مهما كانت مستوياته الفنية- لولا جهود مشتركة بذلها زملاء وأساتذة لي، فانطلاقا من توجيهات هؤلاء، واعترافاً بصراحتهم في رؤياهم من هذه الترجمة، كنت أستضيء في كل مراحل العمل. ولقد كان لقراءاتهم إفادات وإضافات، شجعت كثيراً على تجنب بعض مزالق الترجمة وعوائقها.

إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان
حقوق النشر محفوظة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن معاينة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر

مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
  أبحث عن كتاب آخر

اقتباسات كتاب "التراث الشفوي للشعر الجاهلي"

عرض كل اقتباسات الكتب بالمكتبة

مراجعة كتاب "التراث الشفوي للشعر الجاهلي"

عرض كل مراجعات الكتب بالمكتبة

كتب أخرى في الشعر الجاهلي