English  

علم الأخلاق إلى نيقوماخوس الجزء الثاني

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن معاينة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر

حقوق النشر محفوظة
علم الأخلاق إلى نيقوماخوس - الجزء الثاني

علم الأخلاق إلى نيقوماخوس - الجزء الثاني

  ( 3 تقييمات )
مؤلف:
قسم:أدب الأخلاق مترجم
اللغة:العربية
الناشر:الهيئة العامة المصرية للكتاب
الترقيم الدولي:978977420192
تاريخ الإصدار:15 سبتمبر 2008
الصفحات:376
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
التحميل غير متوفر
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات

وصف الكتاب

ألف أرسطو في الأخلاق ثلاثة كتب أحدها علم الاخلاق الكبير وثانيها علمالأخلاق إلى أوديديم ، وثالثها علم الأخلاق إلى نيقوماخوس وثلاثتها مذكورة في الفهرس العري وثلاثتها على الراجح صحيحة الإسناد إلى أرسطو طالي، والظاهر أن الذي ترجمه العرب منها واستغلوا عليه هو علم الأخلاق إلى نيقوماخوس إنه هو أكبرها حجما وأتمها موضوعا وإنه هو الذي ذكره أرسطو في مؤلفاته الأخرى ، فمهما يكن الخلاف في أمره بعض الشئ في الماضي فقد قال "الفريد وموريس كروازيه" في كتابهما "الآداب اليونانية" إنه هو الوحيد الذي صحت نسبته إلى أرسطو طاليس. لهذه الاعتبارات عنينا بترجمته وضربنا صفحا عن المؤلفين الآخرين نرجو ان ينتفع به شبان مصر كما ينتفع به العالم منذ ثلاثة وعشين قرنا فيشد عزمهم على ان يكونوا، كما كان السلف الصالح ، أصدقاء للفضيلة أوفياء بعهدها. أحمد لطفي السيد

إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات
حقوق النشر محفوظة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن معاينة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر

مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
  أبحث عن كتاب آخر
إغلاق الإعلان
تصفح بدون إعلانات

مراجعة كتاب "علم الأخلاق إلى نيقوماخوس - الجزء الثاني"

اقتباسات كتاب "علم الأخلاق إلى نيقوماخوس - الجزء الثاني"

كتب أخرى مثل "علم الأخلاق إلى نيقوماخوس - الجزء الثاني"

كتب أخرى لـ "ارسطو طاليس"

إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال التواصل معنا

الكتب الإلكترونية هي مكملة وداعمة للكتب الورقية ولا تلغيه أبداً بضغطة زر يصل الكتاب الإلكتروني لأي شخص بأي مكان بالعالم.
قد يضعف نظرك بسبب توهج الشاشة، أدعم ناشر الكتاب بشراءك لكتابه الورقي الأصلي إذا تمكنت من الوصول له والحصول عليه فلا تتردد بشراءه.
أنشر كتابك الآن مجانا