English  

كتاب تاريخ الدولة الأموية دراسة حولية حسب عهود الخلفاء 41 132ه 661 750م

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

حقوق النشر محفوظة
تاريخ الدولة الأموية (دراسة حولية حسب عهود الخلفاء 41-132هـ /661-750م)

تاريخ الدولة الأموية (دراسة حولية حسب عهود الخلفاء 41-132هـ /661-750م)

مؤلف:
قسم:سرد أحداث تاريخية
اللغة:العربية
الناشر:دار مجدلاوي للنشر والتوزيع
الترقيم الدولي:13978
تاريخ الإصدار:
الصفحات:338
مرتبة الشهرة: 293,204 رقم 1 هو الأشهر !
رابط مختصر:نسخ
المزيد من الكتب مثل هذا الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
التحميل غير متوفر
تصفح بدون إعلانات

وصف الكتاب

المؤرخ أ.د. فاروق عمر فوزي باحث محترف في التاريخ. ولد في الموصل بالعراق، وحصل على بكالوريوس شرف من جامعة بغداد، ودكتوراه من جامعة لندن. يعتبر من تلاميذ رعيل الرواد من مؤرخي العراق: عبد العزيز الدوري، وصالح أحمد العلي، وجواد علي، ورعيل المستشرقين الإنكليز: هاملتون جب، وبرنارد لويس، ومونتكمري وات. له مساهمات عديدة في الدراسات التاريخية تأليفاً وترجمة. كما كتب في دوائر المعارف العالمية والكتب المرجعية. حاضر في عدة جامعات عربية وأجنبية، منها: جامعة الرياض، والإمارات العربية المتحدة، ولانكاستر (انكلترا)، وآل البيت بالمملكة الأردنية الهاشمية، وانتهى به المطاف في جامعة السلطان قابوس بسلطنة عمان. أما الكتاب الذي بين أيدينا والموسوم (تاريخ الدولة الأموية... دراسة حولية حسب عهود الخلفاء) فيضم بين دفتيه مقدمة، وأربعة أقسام، وخاتمة. يتناول القسم الأول فترة القيام والتأسيس التي حكم فيها أربع خلفاء من معاوية بن أبي سفيان حتى مروان بن الحكم، فيتطرق إلى ظروف إعلان الدولة وما صحبها من ردود أفعال انتهت بحرب أهلية. ويعالج القسم الثاني فترة القوة والازدهار، وتبدأ من عهد عبدالملك بن مروان حتى عهد هشام بن عبدالملك. ويتعلق القسم الثالث بفترة الانحلال والسقوط، ويبدأ من الوليد الثاني بن يزيد حتى مروان الثاني آخر خلفاء بني أمية. أما القسم الرابع والأخير فيناقش مظاهر رئيسية ذات علاقة بنظام الحكم والسياسة الخارجية. وينتهي الكتاب بقائمة من المصادر والمراجع الحديثة والبحوث. ولعل الخاتمة التي يتوصل القارئ أن الأهمية الحقيقة لوصول الأمويين إلى السلطة تكمن في التغيرات الجديدة في السياسة ونظم الحكم والإدارة المالية والمجتمع، حيث تناقش فصول الكتاب المعاني الجديدة التي أفرزها التحول إلى الأمويين، وسواء كان حكم الأمويين يمثل انتصار الدنيوية وغلبة المصالح الشخصية أم كان منسجماً مع حركة التاريخ وتغير الظروف، فإن خلفاء بني أمية وأبرز أنصارهم كانوا \\\\\\\" سياسيين \\\\\\\" بامتياز. لقد نجح الأمويون في تحقيق مكاسب جديدة، وفشلوا في إنجاز مهمات أخرى. في السنوات الأخيرة كان الخلفاء المتأخرون أمام خيارين لا ثالث لهما: إما السير مع حركة التاريخ وحتمية الاستجابة للتغيير، أو الوقوف ضدهما، فاختاروا الخيار الثاني فسقطت دولتهم.

تصفح بدون إعلانات
تصفح بدون إعلانات
حقوق النشر محفوظة

حقوق النشر محفوظة

لا يمكن قراءة الكتاب أو تحميله حفاظاً على حقوق نشر المؤلف و دار النشر
غير متوفر رقمياً أو ورقياً من خلال مكتبة نور، متروك للتقييم والمراجعة

مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
  أبحث عن كتاب آخر
تصفح بدون إعلانات

مراجعة كتاب "تاريخ الدولة الأموية (دراسة حولية حسب عهود الخلفاء 41-132هـ /661-750م)"

اقتباسات كتاب "تاريخ الدولة الأموية (دراسة حولية حسب عهود الخلفاء 41-132هـ /661-750م)"

كتب أخرى مثل "تاريخ الدولة الأموية (دراسة حولية حسب عهود الخلفاء 41-132هـ /661-750م)"

كتب أخرى لـ "فاروق عمر فوزي"

إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال التواصل معنا

الكتب الإلكترونية هي مكملة وداعمة للكتب الورقية ولا تلغيه أبداً بضغطة زر يصل الكتاب الإلكتروني لأي شخص بأي مكان بالعالم.
قد يضعف نظرك بسبب توهج الشاشة، أدعم ناشر الكتاب بشراءك لكتابه الورقي الأصلي إذا تمكنت من الوصول له والحصول عليه فلا تتردد بشراءه.
أنشر كتابك الآن مجانا