English  

تحميل كتاب أم البنين رائدة الجهاد في الإسلام pdf

أُم البنين: رائدة الجهاد في الإسلام pdf

أُم البنين: رائدة الجهاد في الإسلام

مؤلف:
قسم: شخصيات تاريخية
اللغة: العربية
الصفحات: 88
حجم الملف: 1.42 ميجا بايت
نوع الملف: PDF
تاريخ الإنشاء: 24 أكتوبر 2015
المزيد من المعلومات الوصفية عن ملف الكتاب
مراجعات ( 0 )
اقتباسات ( 0 )
مرات تحميل ( )
إغلاق الإعلان

الناشر الحصري لدى مكتبة نور

الناشر وليس المؤلف كتاب أُم البنين: رائدة الجهاد في الإسلام وناشر 478 كتب أخرى.
ثورة تشرين راجعة الكم
#سلمية_لا_تخريبية
للتواصل معي...
أنستقرامي: almahdi9000@
تليغرام: Irwin_Smith@
فيس بوك: محمد المهدي
واتساب: 07812241299

وصف الكتاب

من مقدمة الكتاب..

قد تسألني ما هو الداعي لكتابة هذه السطور عن هذه السيدة المؤمنة ؟
الدواعي كثيرة : لأنها مؤمنة صالحة ، ولأنها مخلصة للقضية الحسينية ، فقد بذلت بإخلاص وكافأها الله على ذلك ، إن الله لا يضيع عمل عامل من ذكر وأنثى .
وقد تحدث عنها كثيرون.وكثيرون ، من رجال النسب والمعنيون بالرجال ، فقد ورد ذكرها في : كتاب "تنقیح المقال" ، وجاء ذكرها في "منتهى الآمال"
فقد كانت فاضلة ، مؤمنة ، عارفة ، ذكرها كثير من الكتاب القدماء والمحدثين . يقول صاحب كتاب زينب الكبری جعفر النقدي : كانت أم البنين من النساء الفاضلات العارفات بحق أهل البيت ، كما كانت فصيحة ، بليغة اللسان ، ورِعَة ، ذات تقی و زهد وعبادة ) . ويقول كاتب آخر : ( كانت مخلصة في ولائهم ، ولها عندهم الجاه الوجيه ، والمحل الرفيع ) . وینفرد النقدي في كتابه زينب الكبرى فيقول : ( ولاكبارها وجلالتها زارتها زينب بعد منصرفها من واقعة الطف كما كانت تزورها أيام العيد ) . ويقول أحد الخطباء : « زیارتها قبل وقعة الطف كانت للتهنئة وإجراء للستة ، أما بعد واقعة الطف للتعزية بأولادها الأربعة»
ويقول كاتب آخر ( صاحب العمدة ) : ( أم البنين المرأة العالمة ، ولم تلقب بهذا اللقب إلا الحوراء زينب ) . وهذه العبارة أخذها صاحب معالي السبطين الشيخ الحائري الكربلائي ، وقد نقل ذلك عن كتاب كنز المصائب : إن ولدها العباس أخذ علمأ جما في أوائل عمره عن أبيه وأمه ) . أما الإمام علي عل عندما سئل عن ولده العباس قال : « إن ولدي هذا قد زق العلم زقا » ، هذه قولة معروفة مشهورة مذكورة في كتب المقاتل ، ومعناها أنه كان عالم ، أخذ من أبيه كثيرة ، ومن أخويه ، والحديث عنها وعنه حدیث مقبول ، أعطاها الله المحبة في قلوب المؤمنين . وجاء ذكرها في السلسلة العلوية لأبي نصر البخاري من أعلام القرن الرابع الهجري (ص۸۸) ، قال : فوقع الاختيار على أم البنين الكلابية ، ولم يعقب أمير المؤمنين (عليه السلام) من فهرية بعد فاطمة إلا منها ، ولم تخرج ام البنين إلى أحد قبله ولا بعده ) .
عن أم البنين الجليلة العظيمة التي تركت أثرا يقرأ ، بقيت فخر لقبيلتها، هي امرأة وفاء وإخلاص ، وكان حقيقة على بني كلاب أن يفتخروا بها ، وما ذكره التاريخ عنها فهو قليل ...

إغلاق الإعلان
إغلاق الإعلان

اقتباسات أُم البنين: رائدة الجهاد في الإسلام

عرض كل اقتباسات الكتب بالمكتبة

تقييمات ومراجعات أُم البنين: رائدة الجهاد في الإسلام

عرض كل مراجعات الكتب بالمكتبة
إخفاء الملكية الفكرية محفوظة لمؤلف الكتاب المذكور
فى حالة وجود مشكلة بالكتاب الرجاء الإبلاغ من خلال أحد الروابط التالية:
بلّغ عن الكتاب أو من خلال صفحة الفيس بوك
أتصل بنا